تعتبر الهندسة المدنية أقدم التخصصات الهندسية وأكثرها اتساعاً وأهمية في دفع عجلة التطور الحضاري والعمراني في العالم، وإن جاز التعبير، يمكننا اعتبار الهندسة المدنية أم التخصصات الهندسية. حيث تنعكس آثار المهندس المدني في كل خطط التنمية ومشاريعها الهندسية المختلفة. ومن هذا المنطلق فإن قسم الهندسة المدنية في جامعة صبراته يقدم برنامج دراسي متميز في مرحلة البكالوريوس يهدف إلى إعداد مهندسين مدنيين مؤهلين للقيام بالمهام الهندسية المختلفة قادرين على المساهمة في تخطيط وتنفيذ متطلبات التنمية للمجتمع. يحتوي برنامج الهندسة المدنية على تخصصات عدة مثل هندسة المواد، المساحة، الإنشاءات، الطرق، التشييد، البيئة، ميكانيكا التربة، ميكانيكا الموائع و الهدروليكا والصرف الصحي. وتقوم مجموعة من باحثين ومدرسين قدموا من أفاق مختلفة بالقيام بمهام التدريس والبحث في هذه المجالات.

 

إن مهمتنا في قسم الهندسة المدنية باختصار هي رفع مستوى الجودة والمحافظة على أسس علمية لمهنة الهندسة المدنية، من خلال تزويد قطاع العمل بمهندسين مدنيين أكفاء ومشاركة المجتمع وذلك بنشر العلم والثقافة الهندسية، وأيضاً تطوير مهنة الهندسة المدنية بالمشاركة بالأبحاث وتقديم الدورات المتقدمة للمهندسين المدنيين في القطاع الخاص والحكومي.

إن هدفي كرئيس لأحد أعرق الأقسام في الهندسة المدنية هو تطوير عملية التعلم لأبنائنا الطلاب من خلال تزويدهم بالأدوات والمهارات الهندسية، حتى يتمكن الطلاب من استكشاف إمكانياتهم الكامنة ويتمكنوا من استغلالها الاستغلال الأمثل. إنني أرغب أن أتمكن أنا وزملائي في القسم بتحقيق التكامل بين المخرجات الأكاديمية للقسم واحتياجات المجتمع وسوق العمل وذلك بالعمل التطوعي وتحقيق التواصل المستمر مع سوق العمل والكيانات الصناعية الكبرى في هذا الوطن الغالي.